مرحبا ً بكـ يا زائر فى منتديات هم هم نتمنى لك قضاء اجمل الاوقات معنا

 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
لجميع الاعضاء و الضيوف والزائرين ..مرحبا بكم أفرادا جددا في أسرتنا الكبيرة ....فلا تنسوا أن تسجلوا وبعد أن تقوموا بجولة بين حنايا صفحاتنا.. ندعوكم للمشاركة معنا في هذا الملتقى الجميل منتديات هم هم فور يو وإذا كنت لا تستطيع الإحساس بقيمة عملك كمبدع بيننا, فهل تعجز عن الشعور بقيمة وجودك كإنسان فياترى هل تتمنى ان يكون لاسمك بيننا وجود؟؟؟

شاطر | 
 

 عنوان الرسالة .. الضائعة !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البرفسير
مالك ومؤسس هم هم
مالك ومؤسس هم هم


الجنسيه : الشرقية
المشاركات : 4904
العمر : 26
التعليم : جامعي
تاريخ الانتساب : 07/08/2008
نقاط : 8907

مُساهمةموضوع: عنوان الرسالة .. الضائعة !!   الخميس 15 يناير 2009 - 8:08

عنوان الرسالة .. الضائعة !!

ثقيلة خطواته , بطيئة نظراته , يُحاور نفسه سكوتا دائما

كلما مرّ بجانب شجرة يتاملها جيدا بحواسه المُقتنعة

ان الشجرة حين تُفاجىء اغصانها البكر بحكايا الصمود

يحدث ان يسقط العش قبل ان تهب الرياح !

على يقينه ان قصص الاغصان الطرية المُتعودة فقط

على حضن العش الخالي من نبض المواجهة

تستشعر من خلال أمومة السرد قصص الواقع المختلفة ..

ما بين انتظارها لقدرها على الاسطر وبين انتظاره

ساحات الحياة تكفي رعشة الغصن الخائف لتكشف

كل اسطر الفرق .!


يُراجع ذاكرته صفحة صفحة ً فلا يلمح حرفا واحدا

على الورق الابيض !!

فلماذا اذا يهرب الدمع من عينيه .. لا يفهم !!


من حسن حظه ان التحضر في بلاده قد ابقى

على عدد قليل من الاشجار ! .. وإلا .. فان كثرة الدمع

ستقلل من نسبة السوائل بجسده .. الجفاف لمن بسنه خطر

وخصوصا حين يُصاحب بضغط دم ٍ مرتفع وفائض من السكر

في الدم !

يتبسم حين يتذكر السكر الفائض بدمه وعدد المرات اللواتي شرب قهوته

مُرة من دون السكر .

بارد هذا الشتاء .. لكنه يستطرد في سر صدره .. فصل الشتاء انتهى

منذ اكثر من شهرين !

ما بال هذا الجسد يرتجف اذا ؟

لا بد من زيارة الطبيب , ترى ماذا سيخبرني هذه المرة ,

اي التحاليل سيطلبها

واي انواع التصوير بالاشعة سأضطر للقيام بها للمرة الالف !؟


سريعة نبضات القلب

مع اني امشي على مهلي !

ترى هل هي سكتة قلبية آتية ؟

ام ان الشرايين المسدودة منذ زمن طويل قد استسلمت اخيرا ؟

لا بد من الراحة المفقودة ..

جلس على مقعد عند حافة الطريق , ترى هل سأصلُ البيت أم أنني

سانتهي هنا ..

دائما حلمت بالموت على فراشي داخل بيتي .. ليس من اللائق ان يموت

مُسن مثلي على الطرق النابضة بالاسفلت ...

تمر السيارات وتمضي

أيعرفونه ؟ فهو لم يعد يعرف احدا

يسمع صفارات سيارات الشباب المُشاكس فيصمت في صمته !

وقبل ان يهم بالعودة .. يتذكر فجاة ان وجهته بالاصل مكتب البريد !

ألم يصبح عنوانه الوحيد بعد ان تخلى عن كل عناوين احلامه ..

لم يُحقق منها شيئا .. فاستسلم منذ زمن , لم يعد بالقوة كي يجري ورائها ..


بشق الانفس والعصب يصل الى مكتب البريد , يُخرج ظرفا ويبعث مكتوبه الى ولده

ما بعد البحار .

دفع ثمن الطابع من ميزانيته المتواضعة .. تلك اللتي تكفي لرغيف خبز وثمن

نصف الادوية المطلوبة .. وتكفي لفنجان قهوة .. مرة في اليوم

يشربها مُرة ليوفر ثمن السكر !


قبل ان يعود ادراجه من مكتب البريد الى بيته , الى غرفته الباردة , الى مسكنه البائس

يتسائل مع نفسه

ترى سأصل اولا ام قبل وصولي سانتهي .. ثم ينتبه ان محور حياته لقاء ولده

قبل ان يلفظ انفاسه الاخيرة .. لا يفهم لماذا لا يرد عليه ابنه بالرسائل ؟!


يُغادر مكتب البريد ولا يلحظ نظرات الموظف, نظرات رحمة وشفقة ...

يُلقي الموظف برسالة المسن سلة المهملات ..

هو الحال على حاله منذ ثلات سنوات ..

موت ابنه كان فاجعة لم يحتملها ...


يعود المسن المسكين ادراجه

يتسائل عند كل خطوة عن حلمه الاخير

أتنصفه الحياة اخيرا ..

وقف امام شجرة اصفرّ ورقها

نظر طويلا فلم يبك ..

فالجثث الساقطة على الطريق .. لا تبكي !!

مع حبي اوريال

_________________

ليس المنتدى بكثرة اعضائه ولكن بترابطهم كالاسرة الواحدة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عنوان الرسالة .. الضائعة !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أهــــلاً ومــرحــبــاً بــكــم فــي مــنــتــديــات همّـ همّـ فور يو :: ™°·.¸¸.·°°®» اقسام المحلية والعالمية «®°°·.¸¸.·°™ :: ۩ فضائح وجـرآئم ومشآكل ۩-
انتقل الى: